مــــــنــــــبـــــر الـــــــــــــــدوداب

مــــــنــــــبـــــر الـــــــــــــــدوداب

للترابط بين الاهل والاصدقاء

    طرق لتقوية جهاز المناعه

    شاطر

    ????
    زائر

    طرق لتقوية جهاز المناعه

    مُساهمة من طرف ???? في الأربعاء فبراير 17, 2010 11:41 am

    طرق لتقوية جهاز المناعه
    1- تناول أطعمة ذات فوائد صحيه الاطعمه التي اذكرها في مايلي غنيه بالمواد التي تقوي جهاز المناعة وتزيد كفاءته، أو تحتوي بعض المواد ذات الفائدة الخاصة في محاربة الالتهابات .
    المشمش
    يحتوي المشمش على البيتاكاروتين وفيتامينc والحديد، ويمكنك تناول اربع او خمس حبات من المشمش المجفف كوجبه خفيفه عند الجوع ، كما يمكنك اضافة بعض حبات الى الحبوب الافطار بدلا من السكر .
    الجوزBrazil Nuts
    من أغنى الاطعمه بمادة السلينيوم ، وفوائدها الصحيه الكبيرة أكدتها البحوث العديدة . والمعروفه ان التربة في بعض البلاد تحتوتي على القليل من هذه الماده ولذلك لاتوجد في الاطعمه المزروعه في تلك البلاد. ويمكن اضافة الجوز الى حبوب الافطار او الى السلطة ، او تناول البعض منها كوجبة خفيفة.
    المشروم الياباني Shitake mushroom
    يحتوي المشروم على مادة نشوية تسمى لنتينان اظهرت البحوث اليابانية فائدتها الكبيرة في تقوية جهاز المناعة بالجسم. ويضاف هذا النوع من المشروم الى العديد من الاطباق اليابانيه، خاصة الاطباق التي تعد بالشي الخفيف ، والطواجن.
    2- تعرف عن اليوجا
    المعرف ان اليوجا من اقدم الرياضات التي مارسها الانسان للحفاظ على صحته العقليه والجسميه والنفسيه. وتحتوي اليوجا على تمارين للتنفس والاسترخاء الجسمي والعقلي و العصبي . وقد اكدت بحوث كثيرة فائدة اليوجا في تقليل الشعور بالضغوط ، كما انها تحافظ على توازن الهورمونات في الجسم ، وتزيد من كفاءة جهاز المناعه.
    كثير من تمارين اليوجا تساعد على تمدد الصدر ، وعمق التنفس وتقوية الرئتين. والمعروف ان قوة الرئتين تعني بالتالي قوة جهاز المناعه . ويؤكد الخبراء انه كلما ازدادت ممارسة الانسان لتمارين اليوجا زادت فائدتها، خاصه بالنسبه لتقوية جهاز المناعة.
    3-فائدة الثوم
    يعتبر الثوم من المضادات الحيويه ومضاده الفطريات، كما يحافظ على سلامة الدورة الدمويه ، وبه عوامل مضاده للسرطان.
    ومن أهم مايحتويه الثوم ماده مضاده للبكتيريا وللفطريات تسمى اليسين . واذا لم يكن الانسان يحب أكل الثوم يمكنه تناول كبسولات تحتوي على الثوم من دون رائحته المعروفه .
    4- لا تغضب
    لقد ثبت البحوث الطبيه ان جهاز المناعه بالجسم يضعف عندما نغضب، كما ان حالات الغضب المتكرره تجعل الانسان معرضا لأمراض القلب بمعدل اكبر.
    5- كن اجتماعيا
    اجريت بحوث في جامعة بريطانيه تبين منها ان الاشخاص الاجتماعيين الذين يتمتعون بصداقات متعددة تكون قوة مناعتهم الجسميه اكبر من غيرهم بمعدل عشرين بالمائه، ويقل معدل اصابتهم بالامراض .
    6- الاسترخاء والنظره الايجابية
    من الضروري العمل على تقليل الشعور بالضغوط الجسميه والنفسيه ،حيث ان القلق والتوتر يتسببان في زيادة افراز هرمون الكورتيزول في الجسم، وينتج عن
    ذلك نقص في عوامل المناعه ويضعف في القدره على محاربة المرض. وينصح الخبراء النفسيون بأن يغير الانسان نظرته السلبيه الى الحياة والناس ونفسه ، فالنظره الايجابيه تزيد من قدرة الانسان على التحكم في حياته وتوجيهها الوجهة الصحيه. وبهذا الخصوص ينصحون ان يبدأ الانسان بتغير الافكار السلبيه الى أفكار ايجابيه. ويمكن أن تجرب التمرين التالي لتخفيف الشعور بالضغط استرخ في مكان هادئ وتنفس ببطء وعمق، بحيث يكون طول الشهيق مماثلا لطول الزفير، وضع يدك على بطنك، وستشعر بيدك تعلو وتهبط مع الشهيق والزفير ،اذا كنت تتنفس بطريقة صحيحه اويمكنك تجربة مايلي. بلل زوجا من الجوارب القطنيه بماء بارد وضعهما على قدميك، ثم ضم فوقهما زوجا من الجوارب الجافه . ونتيجة لذلك سوف تندفع الطاقه الى القدمين بسبب البرد ،وسوف تشعر بالاسترخاء وهدوء الاعصاب .
    8- وفر لجسمك الزنك وفيتامين c
    يفقد الجسم هاتين المادتين الغذائيتين بسرعة كبيرة ،خاصة عندما يتعرض لضغوط جسميه او نفسيه، وهما مادتان مهمتان جدا لتقوية جهاز المناعه وزيادة كفاءته في محاربة الامراض والالتهابات. ومن الاغذيه الغنيه بفايتمين c الفواكه الحمضيه مثل البرتقال، والفواكه بوجه عام خاصه الكيوي، اما الاطعمه الغنيه بالزنك فمنها الكبد ومنتواجات الالبان واللحوم الحمراء الخاليه من الدهون والمحار. ويمكن تناول الكبسولات الجرعات التكميليه التي تحتوي على الزنك وفيتامين c اذا احتاج الامر ولم يكن الغذاء يحتوي كفاية منهما.
    9-الزنجبيل
    من قديم الزمن وحتى الان استعمل المتخصصون بالطب العشبي الزنجبيل في علاج العديد من الامراض من دوار البحر الى الحمى ونزلات البرد. وينصح المختصون اي انسان يعاني من البرد بتناول مغلي الزنجبيل الطازج، حتى تخف النزله وتقل حدتها ومدتها، وبعض الناس يضيفون الزنجبيل الى عجينة البسكويت وهو مفيد في تلك الحالة، ولكنه ليس بفائدة مغلي الزنجبيل الطازج .
    10- نم جيدا
    النوم الغير مريح والغير كافي يتسبب في اضعاف جهاز المناعه، والقدره على التركيز الذهني . وينصح الخبراء للتمتع بليلة جميلة من النوم المريح ولساعات كافيه بأن تضع نقطتين من زيت الخزمى (اللافندر)على وسادتك قبل النوم.
    11-جرب الزيوت العطريه
    يؤكد الخبراء فائده الزيوت العطريه في تقوية جهاز المناعه. ومن افضل الزيوت العطريه بهذا الخصوص زيت لشجرة الشاي. ويمكنك مزج سبع نقاط من الزيت المذكور مع 50 مليللتر من اللوشن المخصص للجسم وتدليك الجسم بالمزيج، او اضافة هذه الكميه من الزيت الى ملعقه صغيره من الحليب كامل الدسم واضافته الى مياه البانيو قبل الاستحمام، حيث ان الحليب يساعد على تنظيم امتزاج الزيت في كل انحاء ماء الاستحمام.
    13-تأكد من كفاءة الحديد في جسمك
    الحديد مهم جدا لكفاءة جهاز المناعه، نظرا لانه يمثل جزءا من خلايا الدم التي تحمل الاوكسجين الى مختلف اجزاء الجسم، وعندما يقل معدل الحديد في الجسم تضعف هذه الخلايا وتقل قدرتها على محاربة الامراض.
    15- اضحك
    أكدت البحوث الطبيه أن الاشخاص الذين يضحكون كثيرا تكون العوامل المناعيه في أجسامها اكثر من غيرهم .



    تحياتي للجميع وتمنايتي لهم بالصحه والعافيه

    ????
    زائر

    رد: طرق لتقوية جهاز المناعه

    مُساهمة من طرف ???? في الخميس فبراير 18, 2010 1:54 pm

    حقائق عن العسل والقرفة
    تبيَّن أن مخلوط العسل ومسحوق القرفة يُشفي من معظم الأمراض. والعسل يُنتَج في معظم بلدان العالم. والعلماء المعاصرون يتقبَّلون حقيقة أنَّ العسل دواء ذو فعَّاليَّة عالية ضدَّ الأمراض. ولا توجد آثار جانبيَّة في استعماله دواءً في جميع الأمراض.



    يقول العلم الحديث مع أنَّ العسل حلوٌ، لكن إذا ما استُعمل دواءً بمقادير صحيحة لا يؤذي مرضى السكَّري. أوردت مجلَّة (وورلد ويكلي نيوز) الكنديَّة في عددها الصادر في 17 يناير (كانون ثانٍ) 1995 قائمة الأمراض التالية التي يمكن معالجتها بالعسل والقرفة كما أكَّدتها أبحاث علماء غربيِّبن.
    أمراض القلب:



    إصنع عجينة من العسل ومسحوق القرفة، وادهنها على قطعة خبزٍ بدلاً من المربَّى أو معقود الفواكه وتناولها باتنظام على الفطور. إنَّها تقلِّل الدهونات (كولوسترول) في الأوعية الدمويَّة، وتقي المرضى من النوبات القلبيَّة. وإذا ما داوم الذين أصيبوا بنوبة قلبية سابقًا على هذا النظام، فإنَّهم يبعدون إصابتهم بها مجدًّدًا مسافات طويلة. اتبَّاع هذا النظام يوميًّا باستمرار يحول دون احتباس التنفُّس ويقوَّي نبض القلب. تمَّ في عدد من بيوت التمريض (مشافٍ) في كندا والولايات المتَّحدة استعمال هذا (النظام الغذائي) بنجاح على نزلائها، وتبيَّن أنَّ التقدُّم في العمر يُفقد الأوعية الدمويَّة والشرايين مرونتها ممَّا يعمل على انسداها، ويعيد العسل والقرفة لها حيويِّتها.
    العصبي:



    يمكن لمصابي مرض العصبي تناول كوبٍ من الماء الساخن مخلوطٍ بملعقتين من العسل وملعقة صغيرة من مسحوق القرفة صباحًا ومساءًا. إنَّ تناوله بانتظام حتَّى من المصابين المُزمنين بمرض العصبي يشفيهم من مرضهم. في بحث حديث أُجري في جامعة كوبنهاغن، تبيَّن للأطبَّاء الذين عالجوا مرضاهم بجعلهم يتناولون ملعقة من العسل ونصف ملعقة من مسحوق القرقفة قبل الإفطار أن 73 مريضًا من أصل مائتين قد تمَّ شفاؤهم كليًّا في خلال أسبوع. وفي خلال شهر، تمكَّن معظم المرضى الذين لم يكونوا قادرين على السير أو الحركة من جرَّاء العصبي السير بلا ألم.:
    التهاب المثانة:
    اشرب كوبًا من مخلوطً مقدار ملعقتين من مسحوق القرفة وملعقة من عسلٍ مذابة في ماء فاتر. هذا (الشراب) يقتل الجراثيم في المثانة.
    وجع الأسنان:
    إصنع عجينة من مقدار ملعقة من مسحوق القرفة، ومقدار خمس ملعقات صغيرة من العسل، وضعها على السنِّ المؤلِم. كرِّر هذه العمليَّة ثلاث مرَّات يوميًّا إلى أن تتخلَّص من الألم.
    الدهونات (كولوسترول)
    تبيَّن أنَّ تناول مقدار ملعقتين من العسل وثلاث ملاعق من مسحوق القرفة ممزوجة بستَّ عشرة (أونسة) من سائل الشاي إذا تناولها المصاب بالكولوسترول ينخفض عنده مستوى المادَّة الدهنيّة في الدم بمعدَّل عشرة من المائة في خلال ساعتين. وكما أشير على المصابين بمرض العصبي، إذا ما تمَّ تناول الكميَّة نفسها ثلاث مرَّات يوميًّا، يتمَّ الشفاء حتَّى من الكولسترول المُزمن. ومن المعلومات التي ذُكرت في مجلَّة (وورلد ويكلي نيوز) فإنَّ تناول العسل الصافي يوميًّا يخلِّص من آلام الكولسترول. توقَّف عن متايعة تناول دواء الكولسترول فهو يحتوي مادَّة 'ستاتين' التي تضعف العضلات بما فيها القلب. وتبيَّن أنَّها لا تحول دون الإصابة بنوبات القلب أو الفالج.
    النزلات البرديَّة (الرشح):
    الأشخاص الذين يعانون من النزلات البرديَّة المعتادة أو الشديدة عليهم تناول مزيج مقدار ملعقة من عسل فاتر وربع ملعقة من مسحوق القرفة يوميًّا لثلاثة أيَّام. هذه العمليَّة ستخلِّصهم من السعلة المزمنة والرشح، وتنظِّف الجيوب الأنفيَّة.
    تلبٌّك المعدة:
    تناول مسحوق القرفة والعسل يُخلِّص من آلام المعدة، ويزيل قرحات المعدة من جذورها.
    الغازات:



    بناء على دراسات أُجريت في كلٍّ من الهند واليابان، تبيِّن أنَّ تناول العسل ممزوجًا بمسحوق القرفة يخلِّص المعدة من الغازات.
    جهاز المناعة:
    تناول العسل ومسحوق القرفة يوميًّا يقوِّي جهاز المناعة، ويحمي الجسم من النوبات البكتيريَّة والفيروسيَّة. لقد وجد العلماء أنَّ العسل يحتوي كميَّات كبيرة من الفيتامينات والحديد. تناول العسل بصورة دائمة يقوَّي الكريات البيضاء التي تقاوم الأمراض البكتيريَّة والفيروسيَّة.
    سوء الهضم:
    رش مسحوق القرفة على ملعقتين عسل قبل الفطور يقضي على الحموضة ويساعد على هضم أثقل الوجبات.
    إنفلونزا:
    اكتشف باحث في أسبانيا أنَّ العسل يحتوي مكوِّنات طبيعيَّة تقتل جراثيم الإنفلونزا، وتقي المريض من النزلات الصدريَّة.
    طول العمر:
    تناول مشروب الشاي المصنوع من العسل ومسحوق القرفة بانتظام، فإنَّه يسيطر على عوامل التلف في العمر. إصنع مشروب شايٍ من أربع ملاعق من العسل وواحدة من مسحوق القرفة، وثلاثة أكواب من الماء. إشرب رُبع كوبٍ ثلاث مرَّات أو أربع مرَّات يوميًّا. إنَّها تحافظ على الجلد أملسًا وناعمًا، وتعيق تقدُّم الشيخوخة، وتمدُّ في حياة الإنسان، وحتَّى أنَّ مَن بلغ من العمر مائة سنة تعمل وظائفه الجسديَّة وكأنَّه ابن عشرين سنة.
    البثرات الجلديَّة:
    إصنع عجينة من ثلاث ملاعق من العسل وملعقة من مسحوق القرفة. ضع العجينة على البثرة الجلديَّة قبل النوم، وأغسلها في صباح اليوم التالي بماء دافئ. استعمال هذه الطريقة يوميًّا على مدى أسبوعين، يزيل البثرات الجلديَّة من جذورها.



    الالتهابات الجلديَّة:
    وضع عجينة من العسل ومسحوق القرفة على الأجزاء المصابة، تشفي من الأكزيما والقوباء الحَلقَيَّة (مرض جلدي مُعدٍ)، وكلِّ أنواع الالتهابات الجلديَّة.
    تخسيس الوزن:
    تناول كوبٍ من الماء المغلي بالعسل ومسحوق القرفة نصف ساعة قبل وجبة الفطور صباحًا، وقبل النوم مساءً يوميًّا، إذا ما أخذ بانتظام يخسِّس الوزن حتَّى في أكثر الإجسام سُمنة. الاستمرار في شرب هذا المشروب بانتظام يحول دون تجمُّع الدهون في الجسم حتَّى ولو تمَّ تناول أطعمة دسمة جدًّا
    السرطان:
    أظهرت أبحاث حديثة في اليابان وأسترليا بأنَّ الشفاء التام من سرطان المعدة والعظام المتقدِّم قد تمَّ بنجاح. المرضى الذين يعانون من هذه الأنواع من السرطان، يجب أن يتناولوا ملقعة شاي صغيرة من العسل ومثلها من مسحوق القرفة ثلاث مرَّات يوميًّا لمدَّة شهر.
    الإعياء:
    أظهرت دراسات حديثة بأنَّ محتويات العسل من السكَّر هي أكثر منفعة لحيويَّة الجسم من ضررها. المسنُّون الذي يتناولون العسل ومسحوق القرفة بمقادير متساوية هم أشدُّ انتباهًا ومرونة. ويقول الدكتور ميلتون الذي أجرى البحث بأنَّ تناول نصف ملعقة من العسل تُضاف إلى كأس من الماء مرشوش عليه مسحوق القرفة في الصباح، وعند الساعة الثالثة من بعد الظهر عندما تبدأ حيويَّة الجسم بالتدنِّي يوميًّا، تزيد حيويَّة الجسم في خلال أسبوع.
    رائحة الفم الكريهة:



    شعوب أمريكا الجنوبيَّة يتغرغرون بخليط من الماء الساخن وملعة صغيرة من العسل ومسحوق القرفة أوَّل شئ في الصباح لكي تبقى رائحة أفواههم طيِّبة طوال اليوم.
    فقدان السمع:
    الاستعمال اليومي للعسل ومسحوق القرفة بمقادير متساوية صباحًا ومساء يوميًّا يساعد على إرجاع السمع.







    كيف نحمي أطفالنا من هشاشة العظام؟ ..يمكن الوقاية منها عن طريق الرياضة وتناول الحليب

    التركيز على الوجبات المتوازنة والتغذية السليمة يساعد على بناء العظام

    هشاشة العظام ذلك المرض الذي عرف على المدى الطويل بأنه يصيب المتقدمين في السن إلا أن هذا المرض يمكن أن يصيب الأطفال والمراهقين، مما يثير هاجسا لدى الكثير من الآباء والأمهات والمتخصصين ويتطلب مزيدا من البحث حول إيجاد حلول طبية ليمنع انتشار هذا المرض.

    في دراسة أجراها عدد من الاخصائيين في طب المفاصل والعظام، أكدوا علي أهمية الوقاية من هشاشة العظام منذ الصغر، وأوضح الاطباء أن أطفال الشرق الأوسط باتوا أقل حركة ونشاطا بل ويفضلون المشروبات الغازية على الحليب ذي الفوائد العديدة والذي يحتوي على الكالسيوم اللازم لبناء العظام والمحافظة عليها الى جانب ذلك قلة الحركة لدي أطفال الشرق الأوسط نتيجة لعوامل الرفاهية الموجودة حاليا لدي معظم المجتمعات العربية.

    ومن المعروف أن هشاشة العظام هي أحد الأمراض التي تصيب العظام، وهو تعبير يطلق على نقص غير طبيعي وواضح في كثافة العظام وتغير نوعيته مع تقدم العمر. والعظام في الحالة الطبيعية تشبه قطعة الإسفنج المليء بالمسامات الصغيرة.

    وفي حالة الإصابة بهشاشة العظام يقل عدد المسامات ويكبر وتصبح العظام أكثر هشاشة وتفقد صلابتها، وبالتالي فإنها يمكن أن تتكسر بمنتهى السهولة والعظام الأكثر عرضة للكسر في المرضى المصابين بهشاشة العظام هي الورك والفخذ، الساعد - عادة فوق الرسغ مباشرة - والعمود الفقري.

    يقول الدكتور عبده الشافعي أستاذ الكبد والتغذية: أن هذا المرض يكون نتيجة لعوامل كثيرة منها سوء التغذية وعدم تناول اللبن الحليب بكميات وافية خلال فترة بناء العظام عند الأطفال حيث أن الالبان تكون غنية بالمواد البروتينية وكذلك الفوسفات والكالسيوم، وكثرة تناول المشروبات الغازية التي تحتوي على مادة الكافيين الموجودة في الكولا وهذه المادة تعمل على عدم امتصاص الفوسفات الضروري لبناء العظام لدى الطفل، ونقص الوزن لدى بعض الأطفال الى جانب قلة الحركة ويعتبر ذلك من اخطر ما يواجه الطفل العربي في الفترة الحالية حيث أنه يعتمد في المقام الأول على العديد من وسائل الرفاهية الى جانب ابتعاده عن الغذاء الصحي والسليم.

    ويضيف أن عدم ممارسة الرياضة أيضا يعد من العوامل التي تساعد بشكل كبير علي حدوث هشاشة العظام لدى الأطفال. وكذلك عدم التعرض لأشعة الشمس بالقدر الكافي التي تعد ضرورية جدا بالنسبة للطفل منذ الشهور الأولى لولادته.

    الى جانب ذلك هناك بعض العوامل الوراثية مثل مرض اونتيوجنسيس امبيرفيكتا الذي يصيب العظام بالوهن منذ تكوين العظام داخل الرحم ويستمر بعد الولادة وهو ينشأ نتيجة نقص في مادة الكولاجين المسئولة عن قوة العظام وحمايتها من الكسور. وأيضا بعض امراض الغدد الصماء كالنشاط الزائد للغدة الدرقية.

    ويؤكد الدكتور الشافعي أن هناك العديد من التدابير التي يجب على الأم خاصة مراعاتها لبناء عظام الطفل ولتجنب هذا المرض منها التغذية السليمة بالتركيز على الوجبات المتوازنة والتي تمد جسم الطفل بكل مايحتاج اليه من فيتامينات مع التركيز على المواد البروتينية وشرب الحليب بالقدر الكافي وبمعدل كوبين يوميا أو ما يعادل نصف كيلوجرام من اللبن. والابتعاد عن تناول المشروبات الغازية بالقدر المستطاع حيث أنها تعوق امتصاص الفوسفات الضروري لبناء العظام.

    ممارسة الرياضة بالقدر المستطاع حتى ولو كانت رياضة المشي. وينصح أيضا بضرورة تعرض الطفل لأشعة الشمس وخاصة في الفترة الصباحية حيث تكون الأشعة غير حارقة ولمدة خمس عشرة دقيقة على الأقل.

    ????
    زائر

    رد: طرق لتقوية جهاز المناعه

    مُساهمة من طرف ???? في الخميس فبراير 18, 2010 2:04 pm

    أفضل 10 أطعمة لصحتك

    تثبت الدراسات الحديثة كل يوم اهمية انواع معينة من الغذاء في الحفاظ على الصحة وتقوية جهاز المناعة وابعاد شبح الامراض، خاصة الخطيرة منها كالسرطان.

    ومن بين كل الاطعمة التي ينصح بها خبراء التغذية العالميون، عشرة انواع اعتبروها الافضل على الاطلاق لصحتنا.
    1- البروكلي

    يستحق البروكلي كل الضجة التي تثار حوله، اذ يؤكد خبراء التغذية انه من افضل الخضراوات لصحتنا. فهو يحتوي على مضادات للاكسدة وغني بالفيتامينات والمعادن والألياف، ومن فوائده المهمة انه يمنع الاصابة بسرطان الامعاء ويحمي الجهاز المناعي ويحسن الجلد والمزاج.

    كما ان تناول البروكلي بصفة دائمة يمنع الاصابة باعتام عدسة العين ويحسن عمل القلب والاوعية الدموية ويقوي العظام.

    كما تساعد مضادات الاكسدة الجسم على مقاومة السرطان، وللباحثات عن الرشاقة نقول ان البروكلي قليل السعرات الحرارية.
    2- الكيوي

    يعتبر الكيوي من افضل انواع الفاكهة، حيث يحتوي على ضعفي كمية فيتامين C الموجودة في البرتقال، ونسبة اكبر من البوتاسيوم الموجود في الموز. كما يحتوي على مضادات الاكسدة، اما مادة الكلوروفيل التي تعطي هذه الفاكهة لونها الاخضر فهي فعالة في مقاومة السرطان.

    والكيوي ايضا مصدر جيد للماغنيسيوم الذي يقوي القلب ويحمي الاوعية الدموية ويساعد الجسم على امتصاص الطاقة من الغذاء.
    3- الموز

    سهل الأكل وسهل الهضم وغني بالطاقة والمعادن. ومن ميزات الموز انه يطلق الطاقة الناتجة عن سكر الفاكهة ببط، ما يجعلها تدوم في الجسم مدة اطول.

    ويحتوي الموز ايضا على حمض الاميني ويحتوي الموز على كمية كبيرة من البوتاسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم والتخلص من آلام العضلات وايضا غني جدا بالالياف.

    4- الأسماك

    السلمون والتونا انواع جيدة من الاسماك. لكن سمك الماكريلا افضل الانواع على الاطلاق، فهو يحتوي على كمية اكبر اوميغا 3 (احماض دهنية)، وهي ضرورية للجسم، فتعطي هذه الاحماض الدهنية قيمة غذائية عالية، وهي فعالة جدا في تحسين المزاج ونشاط الجسم وتقوية الذاكرة واداء المخ، وتحمي الجسم من امراض القلب والشرايين.
    5- الثوم

    حباته صغيرة لكن مفعولها قوي وفعال.

    قد يبتعد عنه بعض الناس بسبب حدة طعمه ورائحته النفاذة، ولكن يعتبره الاطباء كالحارس الامين لحماية الجسم من الامراض. ويعتبر الثوم المضاد الحيوي الطبيعي وهو السلاح الذي يعمل على تقوية جهاز الجسم المناعي ضد أي التهابات قد تصيب اي عضو في الجسم، وايضا يعمل كمضاد للسموم قبل ان تنتشر في الجسم. كما يعمل الثوم على تحسين حركة الدم وتنشيط الدورة الدموية، بالاضافة الى انه يمنع تجلط الدم في الشرايين ويعمل على تقليل الكوليسترول المرتفع.

    6- الطماطم

    يعتبرها البعض نوعا من الخضراوات، لكنها تندرج تحت بند الفاكهة، لها قيمة غذائية عالية وتحتوي على مادة لايكوبين التي تعد بمثابة المحارب الأول للجزيئات الحرة في الجسم.

    ويفضل اكلها نيئة حيث ان الطبخ يقلل من قيمتها الغذائية بعض الشيء، وقد أثبتت الأبحاث في كلية الطب بجامعة هارفارد ان الرجال الذين يأكلون ما يعادل عشر حبات من الطماطم (أو منتجاتها) اسبوعيا ان نسبة اصابتهم بسرطان البروستات تقل بمقدار 35%.

    7- الشاي الأخضر

    يدخل الشاي في حياتنا بصورة واضحة لكن الأفضل على الاطلاق هو الشاي الاخضر فله فوائد عديدة اهمها تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، كما يقلل من احتمالات الاصابة بالسرطانات وخاصة سرطان المريء والمعدة وذلك إذا شرب بصورة منتظمة.

    وقد اثبتت الابحاث السويسرية ان شرب الشاي الاخضر مع الوجبات يشجع على صرف سعرات حرارية زيادة تقدر بنسبة 4%. كما انه يحفز الجسم على استخدام الدهون في انتاج الطاقة بدلاً من الكربوهيدرات.

    8- اللوز

    عادة ما يؤكل اللوز مع بعض الاضافات مثل السكر، أو مضافا الى بعض انواع الكعك، ولكن يفضل ان يؤكل من دون اي مواد أخرى، حيث يعتبر افضل مصدر غير حيواني للبروتين. وهو عامل بناء قوي للعظام لاحتوائه على نسبة عالية من المعادن اللازمة لبناء العظام، مثل الكالسيوم والماغنيسيوم والمنجنيز والفوسفور ويعد كذلك مصدرا للألياف وفيتامين ع، ليصبح ترسانتك الغذائية المسلحة في مواجهة السرطان وأمراض القلب.
    9- زيت الزيتون

    ويستخدم كثيرا في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ويعتبر الأكثر أمنا للصحة والقلب لكونه من الدهون غير المشبعة. وينصح الاخصائيون باضافة زيت الزيتون الى الوجبات اليومية بينما اظهرت الدراسات ان تناوله بشكل منتظم وبكميات معقولة يقلل من خطورة أمراض القلب ويحمي الشرايين من الانسداد، كما انه مفيد لمرض السكر ومحارب لسرطان القولون ومفيد ايضاً لمرض الربو.
    10-العسل

    طعمه لذيذ ويحلى ضعف تحلية السكر مرتين.. ولكنه افضل للصحة بعشرة اضعاف. وقد كان العسل يستخدم للتداوي وامداد الجسم بالطاقة لقرون واجيال عديدة، فهو يستخدم كمضاد للالتهابات ومقاوم للفيروسات وافضل من أي دواء طبي لمقاومة نزلات البرد.

    ويتكون العسل في معظمه من الكربوهيدرات والماء ولهذا قدرته فائقة في إمداد الجسم بالطاقة، وقد كان يستخدمه قدامى الاغريق والرومان لزيادة قوتهم وقدرتهم على الاحتمال.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 24, 2014 7:24 am