مــــــنــــــبـــــر الـــــــــــــــدوداب

مــــــنــــــبـــــر الـــــــــــــــدوداب

للترابط بين الاهل والاصدقاء


    الزكرى الأولى لرحيل الشيخ عطاالفضيل

    شاطر
    avatar
    أحمد عبد الجليل الشيخ

    عدد المساهمات : 19
    نقاط : 41
    تاريخ التسجيل : 24/01/2010
    العمر : 31
    الموقع : مروي شرق الدوداب

    الزكرى الأولى لرحيل الشيخ عطاالفضيل

    مُساهمة من طرف أحمد عبد الجليل الشيخ في الإثنين يناير 25, 2010 1:03 pm

    (كل من عليها فان ويبقى وجه ربك زوالجلال والاكرام )صدق الله العظيم .يمر عاما على رحيل الاب وشيخ من شيوخ الدوداب الشيخ عطا الفضيل اللهم أغفر له وأرحمه وأمح خطاياه يارب العالمين. Sad Sad Sad

    ????
    زائر

    رد: الزكرى الأولى لرحيل الشيخ عطاالفضيل

    مُساهمة من طرف ???? في الإثنين يناير 25, 2010 9:24 pm

    في العام الماضي
    سكتت الكلمات في الدوداب
    ووقفت الحله كلها بصمت
    ذرفت دموع الالم
    بفقد ورحيل أبو الجميع
    عمي الشيخ
    كما يناديه من هم اصغر واكبر
    منه سناًاحتراماً له
    في جنة الخلد
    ان شاء ربي
    ولروحك منا
    كل الدعوات
    تغمد المولى برحمته
    واسكنك فسيح جناته
    زرفت الدموع
    على فقداك
    لله درك
    ما اغلاك
    رحمك ربي
    وبالجنة خلاك
    مع سيد البشر
    وخاتم الرسل
    ومع الشهداء
    ابقاك
    والى الفردوس الاعلى
    مع رفيق دربك والدي ومع كل من تحب
    avatar
    مجدى السر طه ( الدودابي )
    المدير الثقافي والاجتماعي
    المدير الثقافي والاجتماعي

    عدد المساهمات : 198
    نقاط : 242
    تاريخ التسجيل : 10/12/2009
    الموقع : دودابي وافتخر

    رد: الزكرى الأولى لرحيل الشيخ عطاالفضيل

    مُساهمة من طرف مجدى السر طه ( الدودابي ) في الثلاثاء يناير 26, 2010 6:51 pm

    نسأل الله ان يتغمده بواسع رحمته ويتجاوز عنا وعنه وان يسكنه فسيح جناته وان يجمعنا واياه في جنات الخلد

    ماعلمنا عنه الا انه رجل خير وبر وإحسان وصلة للفقراء والمساكين

    ????
    زائر

    رد: الزكرى الأولى لرحيل الشيخ عطاالفضيل

    مُساهمة من طرف ???? في الثلاثاء فبراير 23, 2010 7:37 am

    لقد تفرد الشيخ وهو اسم علي مسمي بسمات شخصية يندر ان تجدها الا في الصالحين فقد كان قلبه نقيا لايحمل لاي انسان اي ضغينة حلو المعشر اذا وقف معك ولو بضع دقائق يتحفك بحلاوة لسانه وذكرياته في ارض الكنانة حقا لقد افتقدناه فهو كان من العقد الفريد الباقي في عائلة الدوداب حقا انه ترك فراغا لايسد ويكفي انه مات وهو يتلو القران الكريم فهي حقا خاتمة الولاة نسأل الله له الرحمة والمغفرة.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 3:01 pm